كــآإبتن كــوؤول
هـــلآإ وغـــلآإ حيــآإكـم الله
تفضـــل(تفضلي) بآإلتسسجيــل إذآآإ مــآإفــي مآآآإنـــع
مــع التــححيـــآآإت إدآآإرة المنــــتدى
كــآإبتن كــوؤول

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

قصه رجل يحسسدزوجته

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 قصه رجل يحسسدزوجته في الخميس يونيو 03, 2010 9:22 am

كان هناك رجل تعب من الذهاب للعمل كل يوم
بينما زوجته تبقى في البيت .
وعند المساء بدأ الصلاة وطلب من الله أن يستبدل
جسده مع زوجته ليوم واحد لتعرف زوجته بماذا يشعر.
فجأة ظهر له مارد ولبى له طلبه
وفي اليوم التالي استيقظ
و قد تبدل جسده من رجل الى كأمرأة.
حضر الفطور
أيقظ الأولاد
حضرهم للمدرسه
ناول الأولاد فطورهم
حضر سندويتشات المدرسه
أخد الأولاد للمدرسه
عاد للبيت وغسل الغسيل
ذهب ليتسوق ..
ثم عاد للبيت وكانت الساعة الواحدة ظهرا
مسح الأراضي
نفض الغبار
ذهب سريعا للمدرسة ليأتي بالأولاد
أطعم الأولاد وجلس يساعدهم في وظائفهم
طوى الغسيل
كوى الملابس
في السادسه والنصف أخد يحضر طعام العشاء
بعد العشاء جلى الصحون ونظف المطبخ
حمم الأولاد وأخذهم للنوم
أصبحت الساعة التاسعة وعمله لا ينتهي ….
في صباح اليوم التالي استيقظ وفي الحال ركع
وقال : يارب لم أكن أعرف حقيقة ما أفكر به ,
كنت مخطئا عندما فكرت أن البقاء في البيت مريح أكثر.
أرجوك ……أرجوك ……..أعدنا كما كنا !!!!
ظهر له المارد وقال : يا بنى ادم ,أظن بأنك تعلمت الدرس
وأنا سعيد كي أرجع الأشياء كما كانت
ولكن ..




عليك الانتظار تسعة أشهر لأنك الآن …….. حامل !!!



ههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

2 رد: قصه رجل يحسسدزوجته في السبت يونيو 05, 2010 10:19 pm

خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

مجنونه والله مو فعقلها

تقبلي مروري
ننتضر جديدك
لاعدمناك يا الغاليه

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

3 رد: قصه رجل يحسسدزوجته في الأحد يونيو 06, 2010 11:56 pm

هههههههههه يسلمو


_________________
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shosho14.mousika.org

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى